نايف وسلمان قادة وقيادة

312212212347.jpg
عبدالله بن يعقوب الرشيد
مرت علينا ايام ثقال ادمعت مِنها العيون وتالمت مِنها القلوب وصعدت بها الانفاس وتوالت بها الانباءَ بوفآة ولي العهدَ المغفور لَه باذن الله تعالي الامير نايف بن عبدالعزيز طيب الله ثراه وجعله مِن المقبولين

سحابة مِن الحزن فجع بها الكبير وذهل مِنه الصغير القت بظلالها علينا جميعا حكومة وشعبا فلا رادَ لقضاءَ الله وقدره ولا حَول ولا قوه الابالله
ولكن مِن فضل الله ان مِن علينا بقيادة رشيدة فِي عهدَ خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله رغم ما بنا مِن حزن عميق واوقات عصيبة المت بامتنا العربية باجواءَ سياسية متقلبة وظروف اقتصادية متدهورة فقدَ استطاعت بلادنا ان تتخطي الظروف وتتجاوز العقبات ويسير بنا بسلام وامان

وما هون علينا مصابنا بان الامير نايف بن عبدالعزيز يرحمه الله أنه كَان قائدَ الامن والامان الَّذِي استطاع بفضل حكمته وحسه الامني العالي ان يحافظ علي نعمة الامن والامان والاستقرار الَّتِي حبانا المولي عز وجل
وقدَ كَان سجل سموه رحمه الله حافل بالانجازات والمهام الجسام الَّتِي اوكلت اليه واداها بِكُل حكمة واقتدار وصاحب فكر فذ ونظرة شَمولية ثاقبة،ومواقف حازمة سخرها جميعا لخدمة الوطن وابناءَ الوطن
وان كَان قَدَ انتقل الامير نايف الي جوار ربه
فقدَ عوضنا الله تعالي بَعضيدَ لَه يتمتع برصانة وهدوء وحكمة وبعدَ نظر وخبرة طويلة فِي عدة مجالات
لم يبخل علي وطنه ومواطنيه
صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز الَّذِي يحظي بلا شَك باحترام وتقدير كُل فئات المجتمع
وذلِك لما يتصف بِه مِن حضور لافت
علي كافة المستويات المحلية والخارجية
فضلا الي تمتعه بصفات قيادية نادرة
قلما تجدها فِي شَخصية اخرى

ان اختيار قيادتنا الرشيدة الامير سلمان وليا للعهدَ ونائبا لرئيس مجلس الوزراءَ ووزيرا للدفاع
قدَ وجدَ ترحيبا كبيرا دَاخِل وخارِج المملكة
وحقا فانه خير خَلف لخير سلف،ويستطع بما يمتلكه مِن مؤهلات القائدَ الفذ ان يملا الفراغ الَّذِي خَلفه المغفور لَه باذن الله تعالي الامير نايف
طيب الله ثراه واسكنه فسيح جناته
ولا اريدَ ان اعدَدَ انجازاتهما فَهي معروفة لدي الجميع ولا تخطئها عين

ان المملكة حكومة وشعبا تتطلع وبكل تفاؤل ان يواصل صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز
وبعدَ ان نال الثقة الملكية الكريمة الانجازات الَّتِي حققها الامير نايف
طيب الله ثراه
وهي انجازات يحفظها التاريخ ولا تنمحي عَن الذاكرة
مها طال الزمن
وسموه الكريم جدير بهَذه الثقة لانه علي قدر المسؤولية
الجسيمة الَّتِي تنوء عنها الجبال

واننا نزف التهنئة الي صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن عبدالعزيز علي نيله للثقة الملكية الغالية بتعيينه وليا للعهدَ ونبايعة
سائلين المولي عز وجل ان يعينه ويوفقه علي اداءَ مهامه
كَما نساله عز وجل ان يديم نعمة الامن والامان والاستقرار علي بلادنا
في ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين

عبدَ الله بن يعقوب الرشيدَ
عضو مجلس الاعمال السعودي البريطاني
ورئيس مجموعة الرشيد