النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: »كيف تغيرين زوجك « ™

دائما ما أسأل من قبل الأخوات الزوجات عن الكيفية الأجود والأسلوب الأمثل لتغير صفات الأزواج السيئة وأرد عليهن بإجابة غير متوقعة ويستغربن منها كثيرا !! وهي أن الطريقة

  1. #1
    ادارة سابقة
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    4,950

    Wink »كيف تغيرين زوجك « ™

    [INDENT]
    دائما ما اسال مِن قَبل الاخوات الزوجات عَن الكيفية الاجودَ والاسلوب الامثل لتغير صفات الازواج السيئة واردَ عَليهن باجابة غَير متوقعة ويستغربن مِنها كثِيرا

    وهي ان الطريقَة الاضمن لتغير زوجك هِي الا تحاولي تغييره

    فالاشكالية تكمن فِي المحاولات المباشرة والتكرار الملح لتغير الزوج والَّتِي تحضر معها شَخصية الاستاذ أو المدير وهَذا ما يرفضه الزوج رفضا قاطعا

    اختي الكريمة.
    ان فكرة قبول الزوج تعني اشعاره ان كُل تصرفاته محل تقديرها وعندها تتسع دَائرة احتمال تغيره يَكون متهيئا ومستعدا لان يتغير ولان يقوي مِن قدراته ومحاولاته ليقُوم بالكثير مِن اجل زوجته


    ولعل اعظم تعبير لعظم العلاقة ومتانتها هُو ان تحب الزوجة زوجها بغير شَروط وبمعني آخر ان تقبله علي حاله فالحب المشروط مِن الدَ اعداءَ الاستقرار الزوجي

    وتلك مجموعة مِن التوجيهات والخطوات العملية والوصفات المجربة للتعامل الامثل مَع سلبيات واخطاءَ الازواج جربيها ولن تندمي


    تعرفي علي موقعك فِي خريطة المشكلة فربما كنت أنت مِن يشعل غضبه وقدَ تكونين أنت مِن يجعله يدمن السهر خارِج المنزل بسوء تدبيرك للبيت أو لاهمالك لنفسك أو نكدك


    تذكري دَائما ان البشر قَدَ جبلوا علي الخطا, وصلاح البشر معياره إذا غلب خيرهم شَرهم استحضري الصفات الجيدة فِي زوجك وركزي عَليها وسترين أنه يفوق الكثير مِن الازواج فاحمدي الله علي وجوده فِي حياتك


    انظري لنفسك وتاملي فِي تصرفاتك فسوفَ تكتشفين جملة مِن الاخطاءَ وكثير مِن التقصير تجاه زوجك فلا تكوني ممن يبصر القذي فِي عين الاخرين ويتجاهل الجذع فِي عينيه تذكري خصالك غَير الجيدة والَّتِي استطاع زوجك ان يتعايشَ معها وقدَ تجدين أنه اعظم صبرا منك وأكثر جلدَ وانبل اخلاقا وان ما يفعله لا يعدل معشار ما قصرتي فيه


    يقال أنه كلما حسنت النية تجاه الشريك كلما كبرت القدرة علي تقدير الدافع والعمل الجادَ الصادق علي اجتلاب الاعذار وراءَ القيام بالسلوك الخاطئ فعليك اختي الحرص علي تفسير السلوكيات فِي اطار ايجابي ما امكن دَون مداهمة النوايا وهو ما يسمي بنظرية حسن الاستجابة وهي تعني التفسير الايجابي للاحداث


    ما اجمل ان تعبري اختي عَن مشاعرك بهدوء ودون مبالغة دَون ان تجنحي للوم والانتقادَ الجارح فعندما يعتادَ زوجك علي رمي غترته أو عقاله فِي أي مكان أو عندما يتاخر فِي المرور عليك عندما تكوني عِندَ اهلك, فاياك ان تقولي أنت شَخص فوضوي أو أنت كسول أو أنت مُهمل وغيرها مِن الصفات الجارحة والَّتِي تمثل ضربة فِي صميم الذَات فغالبا لَن يتسامح معك فيها ولكن قولي ان رميك للغترة يضايقني لانني اتعب فِي البحث عنه وقولي عدَم حضورك مبكرا يتعبني ويحرجني مَع اهلي واجمل مِن هَذا لَو قلت ان وَضعك للغترة علي المعلاق وترك المكتبة مرتبة شَيء رائع منك.
    اضافة الي ان الاتجاه للهوية وتقزيمها والنيل مِنها ذُو عواقب وخيمة فلا تنسى ان تتجهي للسلوك والتعبير عَن مشاعرك تجاهه مَع الحفاظ علي نقاءَ الهوية فانت عندما تشركينه فِي مشاعرك سيعرف انك لا تحاولين ان تملي عَليه ماذَا يَجب ان يفعل ولكن ان ياخذ مشاعرك بعين الاعتبار


    مِن التقنيات المتقدمة فِي التفاعل مَع الازمات هُو اعادة تاطير المشكلة وهو يَعني استثمار الموقف وملاحظة الجوانب الايجابية فيها فمشكلة تاخره عَن المنزل جميل ان يستغل هَذا الوقت فِي انجاز الكثير والاستمتاع بالهوايات اضافة الي ان الشوق سيعظم إذا طال الابتعادَ وكون الرجل قلِيل الانفاق فلعل الامر فيه خير لمستقبلك ومستقبل اولادك وهكذا


    عاتب القران الكريم نبينا محمدَ اللهم صلي وسلم عَليه عندما وسع دَائرة مسؤوليته تجاه الاخرين حيثُ قال تعالى: فلا تذهب نفْسك عَليهم حسرات ان الله عليم بما يصنعون 8 سورة فاطر
    وقال تعالى:
    فلعلك باخع نفْسك علي اثارهم ان لَم يؤمنوا بهَذا الحديث اسفا 6 سورة الكهف
    وبين لنا المولي سقف الجهدَ المرادَ مِن بذله بقوله تعالى:
    فاتقوا الله ما استطعتم 16 سورة التغابن.
    فنحن لا نملك أي ضمانات لتغير البشر فنبيا الله لوط ونوح لَم يكتب الله لزوجتيهما الاسلام رغم الجهدَ المبذول


    فِي حال بذلت الجهدَ ولم يقدر الله تغييرا فليس لك الا التعايشَ والتكيف وفي هَذا يذكر دَ
    بول كولمان فِي كتابه الرائع 30 سرا للازواج السعداءَ ان الباحثين قدروا ان 70 مِن الشجارات بَين الازواج سَببها مشاكل ابدية لا سبيل لحلها


    احتفي وباركي أي تغير يطرا علي زوجك واثني علي أي جهدَ يبذله أو خطوة يخطوها الي الامام فالتغيير السريع امر متعذر حيثُ ان كسر الانماط والعادات القديمة المتجذرة امر ليس سهل


    ان فكرة التقبل لا تعني الاستسلام المقيت والضعف والخنوع ابدا إنما هِي هدية سلام وعربون وفاءَ والتقبل أيضا لا يَكون عندما يتعرض للثوابت كترك الصلآة أو الادمان أو الضرب الدائم وغيرها فتلك لا يقبل معها انصاف الحلول


    واخيرا تاكدي اختي الكريمة انك نبع السعادة فِي الحيآة الزوجية فاجتهدي واخلصي النية وابذلي ما فِي وسعك وكوني أنت مِن يخطو الخطوة الاولى
    وحتما ستتعطر حياتك بالحب وتزدان بالرحمة والود


    ومضة قلم: 1_21253066666.gif
    العشَ يتوقف علي العصفور والمنزل يتوقف علي المراة
    [/INDENT]


  2. #2
    [ فـعـال ] الصورة الرمزية احساس الشوق
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    128

    رد: »كيف تغيرين زوجك « ™

    موضوع قيم جدا00وياليت كُل المتزوجين يطلعون عَليه

    تسلم علي هَذا النقل الرائع

    باقة مِن الجوري اليك

  3. #3
    ادارة سابقة
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    4,950

    رد: »كيف تغيرين زوجك « ™




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    شكرا لك علي حضورك
    بووركت


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

SEO by vBSEO 3.6.1